برنامج إعادة تأهيل البادية الأردنية BRP

أولا: ما هو برنامج اعادة تأهيل مراعي البادية؟

لقد قامت وزارة البيئة بتنظيم برنامج اعادة تأهيل مراعي البادية ليمتد على مدار 20 عاما  لتحقيق الهدف النهائي وهو اعادة تأهيل الانظمة البيئية المتأثرة (المتدهورة) في البادية الاردنية وتطوير ترتيبات وإجراءات فاعلة  مع المجتمعات المحلية لتحقيق هذا الهدف، وإعادة مصادر الدخل المتعلقة بالمجتمعات الرعوية نتيجة لتحسين الانظمة البيئية. أما النشاطات التي نفذت ، او تنفذ حالياً، لتحقيق الهدف المذكرة أعلاه فتشمل :

1- إعادة تأهيل الأنظمة البيئية للمراعي لتصل للإنتاجية المناسبة والوضع الصحي الملائم لقطعان الأغنام والماعز.

2- زيادة الإنتاج الأولي ( الكتلة الحيوية للنبات، الأجناس النباتية، التنوع الحيوي) لما كان عليه قبل 1990-1991.

3- زيادة التنوع والتعداد للثدييات الصغيرة، والتي تعيش في هذه الأنظمة البيئية، لمستوياتها ما قبل حرب الخليج.

4- زيادة أعداد الحيوانات البرية من الغزلان والمها العربي للمستويات الحيوية للمساهمة في منع انقراضها.

5- المساهمة في التنمية الإجتماعية لسكان البادية  من خلال إعادة تأهيل الأنظمة البيئية للمراعي، حيث من المتوقع أن تساهم نشاطات المشروع في إعادة إحياء الحرف اليدوية  وزيادة منتجات الألبان للإستهلاك المنزلي والبيع، مع إعادة العادات والتقاليد الموجودة في منطقة البادية، مما قد يساهم في إحياء قطاع السياحة في هذه المنطقة.

إن تنفيذ نشاطات المشروع سيتحقق من خلال عملية ايجاد فرق وطنية مدربة ومجتمعات محلية مشاركة في نشاطات المشروع.

إن رؤية وزارة البيئة (نقطة الاتصال الوطنية ، JNFP) وبرنامج اعادة تأهيل مراعي البادية  (BRP) ترتكز بشكل أساسي على مشاركة المجتمعات المحلية في كل مراحل التنفيذ  والمراقبة  والتقييم لنشاطات المشروع. لذلك ارتبطت المسوحات الفيزيائية الحيوية بنظيراتها من المسوحات الإجتماعية - الإقتصادية بهدف التكامل لتحسين الظروف المعيشية  وانتاجية المراعي. كذلك تم تحفيز المستفيدين للمشاركة في نشاطات البرنامج  في مناطق المراعي المختلفة، كما تم دعم أصحاب المواشي بالأعلاف في بعض مراحل التنفيذ.

ركزبرنامج اعادة تأهيل مراعي البادية على  اعادة تأهيل المراعي بالتشارك مع المجتمعات المحلية في كل مراحل التنفيذ، مع التركيز على مربي الثروة الحيوانية (اصحاب المواشي) وبناء قدرات المجتمع اللازمة في هذا السياق. يسعى البرنامج من خلال أهدافه الى حماية المصادر الطبيعية من اراضي ومياه ونبات  باتباع النهج العلمي  لتأمين احتياجات المجتمعات المشاركة وبناء مهاراتهم وقدراتهم. وعليه يسعى البرنامج إلى تخفيف أعداد المواشي دون التاثير على الإنتاجية الكلية، بل على العكس سيركز البرنامج على زيادة الإنتاجية الكلية وانتقاء قطعان الماشية المنتجة وتحسين هذه القطعان من خلال الكباش المحسنة والعيادات البيطرية المتنقلة.

ثانيا: غرض وأهداف البرنامج

إن الغرض النهائي من برنامج إعادة تأهيل مراعي البادية هو إعادة تأهيل الانظمة البيئية المتدهورة، والإدارة المستدامة لهذه الأنظمة في منطقة البادية. من المتوقع تحقيق هذا الهدف من خلال تنظيم عمليات الرعي والمساهمة في إعادة تأهيل المراعي بالتشارك مع المحتمعات المحلية.

اما الأهداف الخاصة للبرنامج ومشاريعه المختلفة فهي:

1- جمع بيانات المسوحات وإنشاء قاعدة بيانات مرجعية للمناطق المستهدفة للمساعدة في اختيار النشاطات المناسبة وتنفيذها.

2- إجراء بعض النشاطات التدريبية والتوضيحية لاعادة تأهيل المراعي.

3- إنشاء نظام رعوي مستدام.

4- زيادة مساهمة المراعي في إنتاج الأعلاف.

5- تحسين الظروف الإجتماعية وسبل العيش للمجتمعات الرعوية.

6- المحافظة على الحياة البرية والتنوع الحيوي.

ثالثا: المخرجات المتوقعة للبرنامج

1- مجموعة من الاداوت التحليلة والتشاركية التي ستساعد المؤسسات المنفذه وصانعي القرار على تطوير نموذج او نماذج بيئية متكاملة توثق المعرفة المحلية لمجتمعات البادية في مجال المراعي والانظمة البيئية المتعلقة بها.

2- كوادر محلية مدربة على جميع المستويات في قطاع إعادة تأهيل الانظمة البيئية المتدهورة وتحسين سبل العيش من خلال تعظيم الفعاليات المنتجة، واستراتيجيات قطاع الثروة الحيوانية، وتقنيات ادارة الاراضي والمياه.

3- تكنولوجيا مستدامة لإعادة تأهيل المراعي.

4- جمعيات تعاونية لمربي الثروة الحيوانية تعمل على مشاركة الجميع والإدارة المستدامة للانظمة البيئية في البادية.

5- منتجات جديدة ومحسنة من قطاع المراعي/الثروة الحيوانية ، وفرص تسويقية من خلال اأادوات السياسية اللازمة لتنفيذها على نطاق يشمل كافة مناطق البادية.

6- تطوير برنامج لتحسين القنوات التسويقية لمنتجات الثروة الحيوانية.

وأيضا، من المخرجات المتوقعة لبرنامج اعادة تأهيل البادية:

1- زيادة دخل مربي الثروة الحيوانية والمجتمعات المستهدفة مع تحقيق الهدف البعيد وهو ضبط اعداد الماشية على مستوى رأس/100دونم دون التأثير على مصادر دخل المجتمعات المحلية.

2- انطمة بيئية مؤهلة ومصانة ومدارة بشكل جيد على مستوى المجتمعات والمؤسسات.

3- نمط محدد ومخطط لاستعمالات الاراضي مع تخفيف الضبط عن الاراضي ومصادرها.

4-  مراقبة عمليات اعادة تأهيل البادية.

5- تحسين مقدرة المؤسسات  في  مجال اعادة تأهيل البادية.

 

رابعا: وحدة إدارة البرنامج

تم إنشاء وحدة إدارة البرنامج وتزويدها بالكادر الفني والإداري لمتابعة تنفيذ نشاطات البرنامج. وقد تم تحديد الوصف الوظيفي للوحدة وكوادرها بالرجوع لقرار (F4) التابع للأمم المتحدة حيث شمل هذا القرار الأهداف الإستراتيجية والمسؤوليات والمراحل الزمنية للوحدة. تقوم الوحدة حاليا بمراقبة سير العمل وتقدمه، والتأكد من أن المؤسسات المنفذة والجمعيات التعاونية تقوم بنشاطاتها حسب اتفاقياتها مع البرنامج. كذلك تقوم الوحدة بتحضير وإرسال التقارير البيئية والمالية لبرنامج التعويضات التابع للامم المتحدة، وقد ضمت الوحدة عند إنشائها الكوادر التالية:

- مدير الوحدة.

خبير اقتصادي اجتماعي.

خبير موارد طبيعية وادارة مستجمعات مائية.

- كادر إداري: سكرتيرة تنفيذية، محاسب، سائقين.

 

واستجابة لتوصيات المراجعين  المستقلين IRs، ولجنة التعويضات /الأمم المتحدة ، فقد تم تزويد هذه الوحدة بكوادر ضمت: خبير تخطيط وسياسات، خبير مجترات صغيرة، خبير إدارة مراعي، مدير مالي، مدقق حسابات، و خبير إدارة معلوماتية.

 

 

© 2017 طور بواسطة dot.jo جميع الحقوق محفوظة.